تزوجها بدينة لحياة أكثر سعادة

بواسطه علياء المحمدى | الأربعاء , 6 مايو 2020 ,2:08 م

تزوجها بدينة لحياة أكثر سعادة


تزوجها بدينة لحياة أكثر سعادة، فعادة ما تصنف النساء البدينات بأنهن أقل عافية من غيرهن، وتفتقدن للجاذبية، حيث تصورهن الكثير من الأعمال الفنية بهذه الصورة التي ترسخت في عقول الكثيرين، فأصبح هذا هو المفهوم السائد، أما العلم فقد أثبت عكس ذلك، حيث أكدت دراسات متعددة أن الرجل الذي يتزوج من امرأة بدينة تكون حياته الزوجية أكثر سعادة.

وكانت نتيجة هذه الدراسات، أن الرجال الذين تزوجوا من نساء بدينات يبتسمون أكثر، ولديهم قدرة أسرع على حل المشاكل، وهذا بناءً على عدة أسباب ودلائل سنعرفها في هذا الموضوع.

تزوجها بدينة لحياة أكثر سعادة:

- جسد أكبر.. متعة أكثر:

النساء صاحبات القوام الممتلئ يمتلكن صدر ومؤخرة وفخذين أكبر، ولتعرفي فائدة ذلك يكفي أن تعرفي أن كل أغاني موسيقى "Rock and roll" كانت عن المؤخرات الكبيرة، كما أن الصدر الكبير يعطي انطباعًا أكبر بالحنان، فالمرأة صاحبة الجسد البدين يمكن أن تقدم أحضانًا أكثر دفئًا من غيرها.

- الجسد البدين أكثر مرونة:

المرأة النحيفة تكون أحيانًا صلبة، أما صاحبة الجسم البدين فطبيعة تكوينها تجعلها أثر مرونة، وذلك يجعلها مفضلة عند الرجال بشكل أكبر لأنها أرق في الاحتواء والعناق.

- تحب الطعام:

كنتيجة طبيعية لأنها لا تهتم كثيرًا بالنحافة فهي تحب الطعام، ولأن الطريق لقلب الرجل هو معدته فالمرأة المحبة للطعام تتمتع بجاذبية أكثر عند الرجل، لأنها ستشاركه واحدة من أهم هواياته وهي الأكل، ويمكنها أن تتفنن في ابتكار وتجربة أصناف جديدة معه.

- تبدو أصغر:

الوجه الممتلئ لا تظهر عليه التجاعيد مبكرًا، بالعكس تختفي التجاعيد عليه بسبب الدهون، كما أن المرأة الممتلئة عندما تخسر بعض الوزن يبدو شكلها أصغر من عمرها، فهي في كل الحالات ستظل شابة لأطول فترة ممكنة.

- علامة على الخصوبة:

هذه العلامة لا يدرك الرجال أنها سبب انجذابهم للمرأة الممتلئة، ولكن لا إراديًا ينجذب الرجل لهذا النوع من النساء لأنهم يربطون بين الصدر الكبير والأرداف العريضة بعض الشيء بالخصوبة، وعكس الذي يظنه البعض من أن المرأة المكتنزة لديها مشاكل في الإنجاب، إلا أن الموضوع لا يتعلق بالوزن في المرتبة الأولى.

- جمال كلاسيكي:

معظم التماثيل القديمة للمرأة تكون لنساء بدينات لديهن تعرجات في أجسامهن وليس لنساء منحوتات القوام، كما أن هذه التعرجات قديمًا كانت تعني أن المرأة من أسرة كبيرة ومهتمة بتغذيتها وصحتها وعلامة على الثراء، لذلك فالجسد الممتلئ يعتبر جمالًا كلاسيكيًا.

- المرأة البدينة أكثر أنوثة:

إذا كانت كل امرأة تأخذ صفاتها الشخصية من شكلها الخارجي، فالمرأة المكتنزة تكون أكثر أنوثة ونضج من غيرها اللاتي يمكنهن أن يصبحن أميل للصبيانية أو التصرف كالأطفال، فمن يرغب في امرأة ناضجة سينجذب للأكبر حجمًا.

 


قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك