أطعمة ومشروبات يجب تجنبها مع النقرس

بواسطه روضة إبراهيم | الاحد , 17 أكتوبر 2021 ,12:42 م

أطعمة ومشروبات يجب تجنبها مع النقرس


تعرفي معنا في لهلوبة على 7 أطعمة ومشروبات يجب تجنبها مع النقرس، فإذا كنت قد عانيت في أي وقت مضى من نوبة النقرس المؤلمة، فأنت بالتأكيد لن ترغب أبدًا في تجربة نوبة أخرى، فيمكن أن تؤدي بعض الأطعمة إلى حدوث نوبة من الألم الشديد لمرضى النقرس، لذا سوف نقدم لكم قائمة ببعض الأطعمة والمشروبات التي يجب تجنبها إذا كنت مصابًا بالنقرس.

ما هو النقرس؟

هو نوع من التهاب المفاصل الناجم عن تراكم حمض البوليك الزائد في الجسم، فإما أن ينتج الجسم الكثير من حمض البوليك، أو قد لا تتخلص الكلى من المقدار الزائد عن حمض البوليك الكافي.

وعندما يتحلل حمض البوليك، تتشكل بلورات صغيرة ومؤلمة تشبه الإبرة وتتحرك إلى أي مفصل تقريبًا، بما في ذلك الكاحل أو اليد أو الركبة، ولكن المفصل الأكثر شيوعًا، من حيث الشعور بالألم، هو إصبع القدم الكبير.

وتحدث نوبات النقرس عادًة في الليل دون سابق إنذار، مما يتسبب في ألم شديد لدرجة أنك قد لا تتمكن من تحريك المفصل المصاب لساعات، ويمكن أن تساعد الأدوية وحتى الزيوت العطرية في توفير راحة أسرع أثناء نوبة النقرس.

ومع ذلك، فإن تجنب بعض الأطعمة التي تسبب ارتفاع مستويات حمض البوليك قد يقي من نوبة النقرس تمامًا، ويمكنك التعرف على الأطعمة التي يجب تجنبها إذا كنت مصابًا بمرض النقرس، وكيف يمكن أن تؤثر على صحتك العامة.

اعراض التهاب المفاصل

أسباب الإصابة بمرض النقرس:

أسباب الإصابة بمرض النقرس

قبل أن نتعمق في قائمة الأطعمة التي يجب تجنبها مع النقرس، من المهم أن نتعرف على السبب الجذري لما يسبب الكثير من حمض البوليك ومن هم الأكثر عرضة للخطر.

أولاً: لا أحد معفي من الإصابة بالنقرس، فبعض الناس أكثر حساسية للأطعمة والمشروبات الغنية بالبيورين وبالتالي ينتج المزيد من حمض اليوريك، ويمكن أن تلعب الجينات دورًا مهمًا، لذلك إذا كان لديك قريبًا مصابًا بالنقرس، فقد تكون في خطر أكبر.

ثانيًا: يرتبط اكتساب الوزن خلال مرحلة البلوغ بزيادة مخاطر الإصابة بالنقرس، وذلك وفقًا لبحث نشر عام 2021 في مجلة Arthritis Research and Therapy.

وفي دراسة سابقة نُشرت في دورية Arthritis and Rheumatology، كان الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أكثر عرضة بنسبة 85٪ لارتفاع مستويات حمض البوليك مقارنة بالأشخاص ذوي الوزن الصحي.

الأطعمة التي يجب تجنبها مع النقرس:

الأطعمة التي يجب تجنبها مع النقرس

بدلًا من وضع قائمة ممنوعات لبعض الأطعمة والمشروبات التي يجب تجنبها مع النقرس، ينصح الأطباء بضرورة اتباع نظام غذائي قليل الدسم، ومنخفض السكر، وصحي، ومتوازن، ويقول الأطباء أن النظام الغذائي الصحي قليل الدسم، مفيد لمعظم الناس، حتى في حالة عدم وجود النقرس.

ويوصي الأطباء بفقدان الوزن للأشخاص الذين يعانون من النقرس، والذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، حتى لو كانت نوبات النقرس نادرة أو غير موجودة، وذلك وفقًا لإرشادات الكلية الأمريكية لأمراض الروماتيزم لعام 2020 لإدارة النقرس، ومع ذلك، فإن النقرس مرض ينتج عن زيادة عبء حمض اليوريك في الجسم.

ويقول الأطباء أن بعض الأطعمة تحتوي على نسبة عالية من البيورين، وعندما يكسر الجسم البيورينات، يكون حمض البوليك هو النتيجة النهائية، لذا على المرضى الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البيورينات.

ومع ذلك، إليك بعض الأطعمة والمشروبات التي يجب عليك تجنبها بشكل عام للوقاية من النقرس:

1- بعض اللحوم والمأكولات البحرية:

تشير الأبحاث إلى أن بعض البيورينات يمكن أن تجعل النقرس أسوأ، وقد أثبتت الدراسات العلمية، أن ليست كل اللحوم والمأكولات البحرية محظورة، فبعضها أسوأ في أعراض النقرس عن غيرها.

ويوصي الأطباء الأشخاص المصابين بالنقرس بضرورة تناول اللحوم الحمراء مثل لحم الضأن ولحم البقر، حيث تحتوي اللحوم العضوية مثل الكبد والكرشة وكذلك الخبز الحلو على نسبة عالية من البيورين أيضًا.

وبالنسبة للمأكولات البحرية، فإن سمك السلمون المرقط، والحدوق، وسمك القد، والأنشوجة، والسردين، والرنجة، وبلح البحر، هي خيارات عالية البيورين يجب تجنبها إذا كنت مصابًا بمرض النقرس.

وقد تكون قادرًا على تحمل المأكولات البحرية التي تحتوي على نسبة عالية من البيورين بشكل معتدل، مثل: سرطان البحر، والمحار، والجمبري، لكن تأكد من الحد من كثرة الاستهلاك.

2- مشروبات سكرية:

بالإضافة إلى الأطعمة التي يجب تجنبها مع النقرس، هناك مشروبات يجب تجنبها أو الحد منها أيضًا، حيث تحث مشروبات شراب الذرة عالية الفركتوز على زيادة إنتاج حمض اليوريك، لأن شراب الذرة عالي الفركتوز يتأيض بشكل مختلف عن الجلوكوز.

وفي غضون دقائق من شرب هذا المشروب السكري، يطلق الجسم البيورينات، مما ينتج حمض البوليك.

وترتبط المشروبات السكرية بالسمنة، والتي ترتبط أيضًا بالنقرس، وغالبًا ما يعاني بعض الأشخاص المصابين بالنقرس من مرض السكر وأمراض مرافقة أخرى.

كما توصي الكلية الأمريكية لأمراض الروماتيزم بالحد من شراب الذرة عالي الفركتوز لمرضى النقرس بغض النظر عن نشاط المرض، ويوصى الأطباء بضرورة تناول الماء بكمية كبيرة، وتقليل تناول السكر، للتحكم في نوبات النقرس المؤلمة.

3- الكحول:

النبيذ والمشروبات الكحولية والبيرة، حتى بكميات معتدلة، تزيد من خطر نوبات النقرس المتكررة، حيث يرتبط مشروب واحد أو مشروبين فقط بزيادة خطر الإصابة بالنقرس بنسبة 40 في المائة خلال 24 ساعة من الاستهلاك مقابل عدم شرب الكحول، ويجب أن تبتعد عن البيرة بشكل خاص إذا كنت تعاني من النقرس، لأنها تحتوي على نسبة عالية من البيورين.

كما تحتوي جميع أنواع الكحول على مادة الإيثانال، والتي يمكن أن تزيد من حمض اليوريك، ولكن تحتوي البيرة أيضًا على مستويات عالية من الجوانوزين، وهو البيورين شديد الامتصاص، هذا يعني أن حمض البوليك يبقى في الجسم بدلاً من الخروج عن طريق إنتاج البول، مما قد يعني اندلاع نوبة النقرس المؤلمة.

3- الحساء والمرق:

الحساء الذي يعتمد على اللحوم، يمكن أن يكون ضربة مزدوجة للأشخاص المصابين بالنقرس، بسبب محتواها العالي من الصوديوم والبيورينات.

ومع ذلك، قد لا تكون هذه الأنواع من الأطعمة ممنوعة تمامًا، فبدلًا من ذلك، استبدل الحساء المليء باللحوم بالخيارات الغنية بالخضروات، مثل: شوربة الخضروات، أو حساء العدس مع الخضار، الغنية بمضادات الأكسدة، والتي تحتوي على نسبة أقل من البيورينات ويمكن أن تساعد في تقليل الالتهاب، ولا بأس أيضًا من تناول حساء المشروم مع الخضار، إذا كنت مصابًا بالنقرس.

لماذا الخضار الغنية بالبيورين جيدة في النظام الغذائي للنقرس؟

المشروم وبعض الخضروات مثل السبانخ، يُعتبر محظورًا على الأشخاص المصابين بالنقرس، ولكن ليس بعد الآن، حيث كان يُعتقد أن أي نوع من البيورين يمكن أن يزيد من تخليق حمض البوليك، وهذا خاطئ.

نعلم أن هيبوكسانثين البيورين، الموجود في اللحوم، يزيد من إنتاج حمض اليوريك، لكن البيورينات الأدينين، والجوانين، الموجودان في الخضار، لا يزيدان من إنتاج حمض اليوريك.

والأفضل من ذلك، تشير العديد من الدراسات إلى أن الأطعمة النباتية عالية البيورين، مقارنة بالأطعمة الحيوانية عالية البيورين، لا ترتبط بمستويات مرتفعة من حمض اليوريك أو تطور النقرس.

في الواقع، ثبت أن الأنظمة الغذائية النباتية تقلل من تطور النقرس والأمراض المصاحبة للنقرس، مثل أمراض القلب، والأوعية الدموية، ومرض السكر، وارتفاع ضغط الدم.

 

موضوعات متعلقة:

اسوأ 8 أطعمة للبشرة لا ينصح بها أطباء الجلدية

تناول هذه الأطعمة يهدد جسمك بالجفاف

9 أطعمة صحية للوقاية من اضطرابات المعدة والقولون

أطعمة ممنوعة على الحامل للحافظ على صحة الجنين


قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك