6 طرق لدعم صديقتك مريضة سرطان الثدي

بواسطه روضة إبراهيم | الخميس , 28 مارس 2019 ,3:10 م

6 طرق لدعم صديقتك مريضة سرطان الثدي


هناك 6 طرق يمكنك من خلالها تدعيم صديقتك مريضة سرطان الثدي، ويعد هذا المرض اللعين من أكثر الأمراض انتشارًا في عصرنا الحالي، حيث أنه يصيب واحدة من كل 8 نساء، وقد تتعرض للإصابة به إحدى صديقاتك، ولذلك عليكِ تعلم طرق التعامل معها بطريقة صحيحة، بحيث يكون لوجودها بجانبها أثر في دعمها.
 
ومع قربك منها بشكل أكبر، يجعل دعمك لها في تلك الأزمة يحدث الفارق عن الآخرين، وهو ما يضع على عاتقك مسئولية كبيرة في رحلة العلاج، بدء من الجراجة إلى العلاج الكيماوي، لغيرها من التحديات.
 
ومن أجل كل ما سبق، تقدم لكِ لهلوبة 6 طرق مختلفة لتقديم الدعم في حال تعرض إحدى صديقاتك لا قدر الله لهذا المرض، لتهوني عليها رحلة العلاج.
 

6 طرق لدعم صديقتك مريضة سرطان الثدي: 

 1- منذ لحظة تلقي صديقتك نبأ بأنها باتت إحدى محاربات السرطان، لا تدعيها لتقوم بأي خطوة بمفردها، مع مراعاة طبعها الشخصي إن كانت من محبي الخصوصية، إلا أن وجود الصديق يحدث الفارق بالطبع في رحلة العلاج، خلاص العلاج الكيماوي.
 
2- اقترحي عليها الذهاب معها إلى طبيبها المعالج، حيث تعد تلك الزيارة صعبة ومخيفة بالنسبة لها، ولذلك فوجودك مهم للغاية، بالإضافة إلى اكتسابك للعديد من المعلومات للوقاية، أو لتقديم المساعدة.
 
3- اعقدي اتفاقًا مع باقي صديقاتكما وعائلتها وزملائكما المقربين على عمل مفاجأة سارة لها، كان تقدموا لها صندوقًا مليئًا بالرسائل المبهجة، لتبث في روحها الحياة، وتساعدها على استكمال طريقها.
 
4- احذري من إشعارها بأن شكلها أو روحها أو طبيعتها قد طرأ عليهم التغيير بأي حال من الأحوال، خاصة حال خضوعها لجراحة الثدي، ومع بدء العلاج الكيماوي، وامنحيها شعورًا بأن المرض قد أضاء الكثير من الجوانب المظلمة في شخصيتها، وأظهر قوتها. 
 
5- "لا تقلقي فشعرك بدأ في النمو مرة أخرى"، تجنبي تمامًا مثل هذه الكلمات في أي حوار بينكما خلال رحلة العلاج، فقد تعتقدين أنكِ تهونين عليها، ولكن الحقيقة أن تلك الكلمات تؤثر نفسيًا بالسلب بصورة قاسية، ويفضل تجنب استعمال توكة للشعر أمامها. 
 
6- بعد الانتهاء من رحلة العلاج بسلامة الله بالقضاء على المرض، لابد أن تكوني بجوارها أيضًا للاحتفال معها بانتصارها الكبير في حربها ضد سرطان الثدي.
 
موضوعات متعلقة:


قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك