6 أشياء تمثل خطورة على حياة الطفل وصحته

بواسطه شيرين مصطفى | الثلاثاء , 4 فبراير 2020 ,11:12 ص

6 أشياء تمثل خطورة على حياة الطفل وصحته


6 أشياء تمثل خطورة على حياة الطفل وصحته، تعد الطفولة من أجمل الفترات التي يعيشها الانسان، وكثيرًا ما تشهد استعداد الآباء للقيام بأي شيء لراحة ابنهم وسعادته، ولكن هناك بعض الأمور البسيطة التي يمكن حدوثها منهم بدون قصد، وتشكل خطرًا على حياة الطفل وصحته، تعرفي مع لهلوبة على بعض منها.

6 أشياء تمثل خطورة على حياة الطفل وصحته:

1- عربات الاطفال "المشايات":

أثبتت إحدى الدراسات أن اضرار العربات الخاصة بمشي الطفل أكثر من نفعها، لأنها تقوي العضلات بطرق متفاوتة، الأمر الذي يسبب تشوهًا في القدمين والساقين، وانحناء العمود الفقري نتيجة الثقل الكبير الواقع عليه، وتؤخر المهارات الحركية المستقلة للطفل، لعدم وجود دافع للمشي بشكل مستقل، فالشعور بالتوازن وغريزة حفظه غير متطورين.

ولتقليل الضرر، يمكن استخدام المشاية تحت اشراف الكبار لمدة 15 دقيقة مرتين في اليوم، واستشارة طبيب العظام لمناقشة الاحتياطات اللازم مراعتها.

2- العصير والحليب:

عصير الفواكه المبستر منخفض الفيتامينات وغني بالسكر الذي يسبب مشاكل في الأسنان وزيادة وزن الطفل، لذلك ينصح أطباء الاطفال بتناول العصائر الطازجة للاطفال الذين لا تزيد أعمارهم عن سنة واحدة، أو استبدال العصائر المبسترة بالفواكه الطازجة.

كما أن نسبة الحديد منخفضة في حليب البقر، لكنها مرتفعة في اكلات أخرى، وتناوله بشكل زائد يضر الكلى وقد يسبب فقر الدم، بالاضافة لمرض دسباقتريوز.

يمكنك منح حليب البقر لطفلك إذا كان عمره أكثر من سنة، على ان لا يزيد عن كوب في اليوم، واستبدليه بأكلات غنية بالكالسيوم، وفيتامين "د" كالبيض والكبدة.

3- الالعاب ذات الألوان والتفاصيل الكثيرة:

قبل ما الاطفال يدخلوا المدرسة بيكونوا عازين يكتشفوا العالم الخارجي اللي حواليهم، ويتعرفوا على اشخاص واشياء والعاب محيطة بيهم، لكن الاصوات الغريبة اللي بتطلعها الالعاب والالوان المشرقة والتفاصيل الكتيرة الخاصة باللعبة بينتج عنها تأثير سيء بشأن التفكير الابداعي وتشكيل شخصية الطفل المستقلة، كمان بتكسبه سلوكيات عدوانية ومخاوف ليس لها أي اساس.

قبل دخول الأطفال إلى المدرسة، تتملكهم الرغبة في اكتشاف العالم الخارجي من حولهم، والتعرف على اشخاص واشياء وألعاب محيطة بهم، ولكن الأصوات الغريبة التي تصدر عن تلك الألعاب وألوانها المشرقة وتفاصيلها الكثيرة ينتج عنها تأثير سيء بشأن التفكير الابداعي وتشكيل شخصية الطفل المستقلة، كما أناه تكسبه سلوكيات عدوانية ومخاوف ليس لها أي أساس، ولكي تتجنبي هذا الضرر، اقتني له ألعابًا بسيطة ألوانها طبيعية، ويفضل أن تكون المواد المستخدمة في تصميم اللعبة من الخشب أو النسيج.

4- الملابس الكثيرة:

قد تظنين حاجة طفلك لارتداء طبقات كثيرة من الملابس، لكي تتجنبي احساسه بالبرد، لكن في الحقيقة تدفئته بشكل مبالغ فيه تثير عصبيته، وقد يصاب بضربة شمس، كما أن ارتداء الكثير من الملابس يمنع الجسم من تطوير رودود الفعل الدفاعية ناحية التغيرات المناخية، الامر الذي يؤدي للإحساس بالبرودة والمناعة المنخفضة.

5- الالعاب الالكترونية:

الضوء الازرق الصادر عن الشاشات الالكترونية يسبب تلف شبكية العين، وقد يؤدي للضمور البقعي والاصابة بالعمى، وعند استخدام الطفل للموبايلات والتاب او اللاب توب، فإنه يُحرم من العالم الحقيقي ويقلل من تطور مهاراته الحركية وعدم وجود تفاعل حي بينه وبين البيئة المحيطة به، الامر الذي يؤدي للاصابة بالتأخر في الفص الامامي من المخ المسؤول عن الكلام والشخصية والتواصل وصنع القرار، لذلك اتركيه يستخدم الاجهزة الالكترونية لمدة ساعة على الأكثر.

6- أحزمة الامان:

عند ارتداء الأم الحامل لحزام الامان ووضعه على البطن فإنه قد يسبب اصابة الجنين في حالة وقوع أية حادثة، فإذا كنتِ حامل ضعي حزام الامان تحت البطن مباشرة، وحاولي الجلوس في وضع مستقيم. 

 

موضوعات متعلقة:

مظاهر التأخر العقلي عند الاطفال وأسبابه

كيف تساعدين طفلك على تعلم المشى في السنة الأولى


قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك