من علم النفس إليكِ: لا تتزوجي رجلًا وسيمًا!

بواسطه نورا جمال | الإثنين , 7 يونيو 2021 ,11:36 ص

من علم النفس إليك لا تتزوجي رجل ا وسيم ا


من علم النفس إليكِ: لا تتزوجي رجلًا وسيمًا، ربما رأي بعض الباحثون أن تلك هي النصيحة الصادقة التي يمكنهم تقديمها للمرأة، حيث توصلت دراسة جديدة قام بها مجموعة من الباحثين بجامعة فلوريدا بالولايات المتحدة الأمريكية، كانت قد أجريت على ما يقرب من 113 ثنائي حديث الزواج في أواخر العشرينيات، إلى أن النساء المتزوجات من رجال شديدي الوسامة يعانين من قلة الثقة في جاذبيتهن، وهو ما يؤثر عليهن ويجعلهن يتناولن الكثير من الطعام، كما يكن أقل التزامًا بالحميات الغذائية كرد فعل نفسي. 

كيف تؤثر وسامة الرجل على علاقته العاطفية؟

- تبرز صفة الغرور لديه، ويكون مشغولًا بنفسه دائمًا وبمظهره الخارجي، وبالتالي فإنه غالبًا ما يهتم بنظر الأخريات له، مما يعطيكي شعورًا بأنه من السهل الاستغناء عنك.

- الأنانية في الأغلب صفة ملازمة للوسامة، مما يعني أن الرجل الوسيم لن يهتم باحتياجاتك النفسية والعاطفية، بل إنه يفكر في رغباته وكيف يعمل على تلبيتها، كما أنه مشغول دائمًا بسماع الإطراءات حول وسامته.

- غير متحمل للمسئولية غالبًا، ولا يحب تكليفه بالمسئوليات التي يتحملها غيره، بل على العكس يقع عليك عاتق تحمل المزيد، من أجل الفوز به.

- يجعلك تقعين في الغيرة دائمًا، بسبب وجود الكثيرات حوله واللاتي يحاولن الإيقاع به.

بعد سن الثلاثين هذا الرجل لا يناسبك أبدًا

ولقد أوضحت إحدى الباحثات، أن الكثير من اضطرابات الطعام متصلة بالمشاكل في العلاقات والعاطفة، وقالت إن طريقة حل هذه المشكلة، تعتمد بشكل كبير على الزوج، حيث أنه من يجب أن يعمل على طمأنة زوجته وشريكة حياته، ويعلي من ثقتها بنفسها عن طريق إخبارها أنه يراها دائمًا جميلة في عينيه، ويحرص على مسك يدها في المناسبات الاجتماعية المختلفة، ويقدمها بحب للناس ويمدحها. 
 
 
 
موضوعات متعلقة: 

 


قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك