التهاب الأذن الوسطى عند الأطفال.. اسبابه وعلاماته

بواسطه رضوى الشاذلى | الأربعاء , 23 أكتوبر 2019 ,12:31 م

التهاب الأذن الوسطى عند الأطفال اسبابه وعلاماته


تعرفي معنا اليوم على التهابات الأذن الوسطى عند الأطفال، وكل ما يتعلق بها من أسباب حدوثه وعلاماته، وغيرها من التفاصيل التي تهم كل أم، حيث أن التهابات الأذن الوسطى من الأمراض الشائعة عند الأطفال، ولأنه مرض مزعج، قررت لهلوبة عرض كل المعلومات المهمة عنه لتكوني على دراية بها.

ما هو التهاب الاذن الوسطى؟:

هو التهاب يحدث حينما تصل إحدى الفيروسات أو البكتيريا للأذن الوسطى، والتي تكون خلف طبلة الأذن، وتكون ممتلئة بسائل أصفر اللون أو صديد يضغط على الطبلة، مما يسبب ألمًا شديدًا.

علامات الاصابة بالتهاب الأذن الوسطى:

- يعتبر الشعور بألم في الأذن هو العلامة الرئيسية.

- ارتفاع درجة حرارة الجسم مؤشر أيضًا على الإصابة بالتهاب الأذن الوسطى.

- صعوبة في الأكل أو الشرب.

مضاعفات الإصابة بالتهاب الأذن الوسطى:

مع تقدم الأطفال فى السن، يصيروا قادرين على شرح سبب الألم، لكن إذا كان الفل لايزال في عامه الأول فسوف يصعب عليه الشرح بكل تأكيد، لذا عليكِ التأكد من إصابته إذا كان طفلك لديه الاعراض السابقة، لأن الإهمال قد يكون سببًا فى تمزق طبلة الأذن.

كيف يحدث التهاب الأذن الوسطى؟:

يحدث غالبًا نتيجة تورم في إحدى الأذنين أو الاتنين معًا، إما عن طريق عدوى أو مشاكل فى الأنف تسببت فى انسداده، وبالتالى كان له نتيجة عكسية وأدى إلى انتفاخ في الأذن الوسطى مسببًا الالتهاب، وبالتالى الصديد.

أسباب تعرض الأطفال من عمر 2 لـ 4 سنين بالتهاب الأذن عن غيرهم:

- أنابيب الأذن عند الأطفال أقصر من البالغين، وهو ما يسبب وصول البكتيريا والفيروسات بسهولة أكثر، لذلك تكون الاصابة أسرع وأكثر من البالغين.

- الاطفال المعرضون للتدخين السلبي هم أكثر عرضة للإصابة بالتهاب الأذن الوسطى.

- الرضاعة الخاطئة سببًا كافيًا لإصابة الاطفال بالاتهاب، بسبب وضعية الرضاعة المسطحة، والتي تكون سببًا فى عودة الحليب للأذن، ومن هنا تحدث الاصابة. 

 

موضوعات متعلقة:

مظاهر التأخر العقلي عند الاطفال وأسبابه

تعرق الرأس اثناء النوم عند الاطفال الاسباب وطرق التعامل

تأخر النمو عند الاطفال الاسباب والاعراض وطرق العلاج


قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك