اضرار تكميم المعدة.. تجلط الدم وانسداد في الأمعاء

بواسطه روضة إبراهيم | الأربعاء , 8 إبريل 2020 ,5:26 م

اضرار تكميم المعدة تجلط الدم وانسداد في الأمعاء


تعرفوا على أضرار تكميم المعدة، وهي عملية تعرف بقص أو استئصال جزء من المعدة، بغرض إنقاص الوزن، ويتم تنفيذ هذه العملية عادةًا بالمنظار لاستئصال حوالي 80% من حجم المعدة، لتصبح شكل المعدة مثل أنبوب يشبه في شكله شكل الموزة.

وتؤدي عملية تكميم المعدة إلى تقليل كمية الطعام التي يتم تناولها، ومن ثم المساعدة في إنقاص الوزن، ولكن هذه العملية يمكن أن تؤدي إلى العديد من الأضرار والآثار الجانبية، فقد يحدث نزيف يستمر لفترة قصيرة بعد الجراحة، بالإضافة إلى الشعور بالألم، ولكن هناك أضرار أخرى للعملية يمكن أن تستمر لمدة 6 أشهر من تاريخ العملية.

ومن خلال السطور التالية، تخبركم لهلوبة بأضرار تكميم المعدة التي لا يلتفت إليها الكثير من الأشخاص، فتوخي الحذر إذا كنتِ مفدمة على هذه العملية.

أضرار تكميم المعدة:

أضرار تكميم المعدة

- التهاب مكان الجرح:

يمكن أن يحدث بعد إجراء عملية تكميم المعدة بعض الالتهابات مكان الجرح، والتي تؤدي إلى احمرار أو انتفاخ مكان الجرح، أو الشعور بالسخونة والألم مكان العملية، وإذا حدث ذلك بعد العملية، عليك استشارة الطبيب فورًا حتى لا يؤدي هذا إلى العديد من الآثار الجانبية.

- تجلط الدم:

عادة ما يصاب المريض بعد عملية تكميم المعدة بتجلط في الدم، لذا دائمًا ما يعطي الطبيب للمريض أدوية مانعة لتخثر الدم، ولكن يمكن أن يحدث تجلط في الدم في الجزء السفلي من الساق، أو بتجلط الدم في الرئة والتي تعرف بالجلطة الرئوية.

- عسر الهضم:

أحيانًا ما يحدث سوء في عملية الهضم، على المدى البعيد من عملية تكمية المعدة، حيث يشعر المريض باضطراب في المعدة، والإمساك الشديد، وحينها يجب استشارة الطبيب.

- انسداد الأمعاء:

في بعض الأحيان يمكن أن يحدث بعد عملية تكمي المعدة، إنسداد أو تضييق في الأمعاء الدقيقة، وهذا يعد من أشهر أضرار عملية تكمية المعدة. ويحدث انسداد الأمعاء بسبب المواد الغذائية العالقة، أو بسبب التواء الأمعاء، أو بسبب الأنسجة الندبية في الأمعاء.

وانسداد الأمعاء يؤدي إلى الشعور ببعض الأعراض، منها القيء المتكرر، وصعوبة في البلع، وحدوث تغير في عادات الإخراج، والشعور بألم شديد في البطن.

ولتفادي حدوث انسداء في الأمعاء، يجب تناول قطع صغيرة من الطعام والتأكد من مضغها جيدًا، مع الحرص على عدم تناول المشروبات أثناء تناول الطعام.

- خراج في الطحال:

يمكن أن يحدث خراج في الطحال بعد عملية تكميم المعدة، وهذا الخراج عبارة عن تجمع البكتريا والصديد الذي يتكون في الجسم على هيئة منطقة جيبية.

وهذا الخراج نادرًا ما يحدث، ووقتها يجب إزالته، وقد يتطلب الأمر أحيانًا إلى إزالة الطحال بالكامل.

- ترهل الجلد:

بعد عملية تكميم المعدة وحدوث خسارة كبيرة في الوزن، يؤدي هذا إلى حدوث ترهل كبير في الجلد، خاصة في منطقة البطن والوركين وحول منطقة الصدر وفي الذراعين.

- حدوث تسرب في القناة الهضمية:

نادرًا ما يحدث تسرب في القناة الهضمية، حيث يتسرب الطعام إلى البطن في الأيام التي تلي عملية تكمية المعدة، وهذا يؤدي إلى أضرار كبيرة، منها حدوث عدوى داخل البطن، والتي تؤدي إلى هذه الأعراض: زيادة نبضات القلب، وزيادة معدل التنفس، الشعور بالألم الشديد في البطن، الإصابة بالحمى، الشعور بالإرتعاش الشديد.

- الارتجاع المريئي:

بعد عملية تكميم المعدة قد يحدث إصابة بالإرتجاع المريئي، والتي تؤدي إلى الشعور بحرقة في المعدة والحموضة، والغثيان، واضراب المعدة، والشعور بالإنتفاخ، وغيرها من أعراض الإرتجاع المريئي.

- سوء التغذية:

بعد عملية تكميم المعدة يصعب على الأمعاء امتصاص المعادن والفيتامينات العامة من الطعام، وبالتالي يحدث سوء شديد في التغذية. لذا يقوم الطبيب بإخبار المريض بالنظام الغذائي الذي يجب أن يستمر عليه طوال حياته، بالإضافة لضرورة تناول مكملات غذائية مدى الحياة.

 

موضوعات متعلقة:

تكميم المعدة الفوائد والعيوب والمخاطر

اضرار الزنجبيل مع القرفة الإجهاض وتقرحات المعدة

جراحة بالون المعدة للتخسيس المزايا والعيوب

أطعمة لا يمكن تناولها على معدة فارغة


قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك