تاريخ عيد الأم.. أهميته وسبب اختيار شهر مارس للاحتفال به

بواسطه أية الفيومي | الثلاثاء , 21 مارس 2023 ,12:56 م

تاريخ عيد الأم أهميته وسبب اختيار شهر مارس للاحتفال به


تحل علينا في الواحد والعشرين من شهر مارس من كل عام، مناسبة الاحتفال بعيد الأم، والذي ينتظره الجميع للتعبير عن دورها العظيم في حياة كل منا، كما ينتهز الأبناء حلول هذا اليوم كاعتذار منهم عما سببوه من آلام وأزمات لأمهاتهم، من خلال تقديم الهدايا لهم وإطراء مسامعهن بأرق الكلمات، وسوف تعرض لكم لهلوبة في هذه السطور تاريخ عيد الأم، وأهم التفاصيل حول هذا اليوم المميز.

تاريخ عيد الام في مصر والدول الأخرى:

تحتفل مصر وجميع الدول العربية بعيد الأم كل عام في يوم 21 من شهر مارس، والذي يتزامن أيضًا مع بداية فصل الربيع، ويعتقد البعض أن اختيار هذا اليوم تحديدًا كنوع من الاعتراف بأن الأمهات هن ربيع الحياة، والجانب المشرق منها.

ونجد أن هناك اختلاف في اليوم المحدد للاحتفال تبعًا لاختلاف البلدان، فتحتفل النرويج على سبيل المثال يوم الأحد الثاني من شهر فبراير بيوم الأم، أما الهند وتركيا واليابان والصين وعدد من الدول الغربية مثل الولايات المتحدة الأمريكية والدنمارك وألمانيا فيحتفلون به يوم الأحد الثاني من شهر مايو، وتحتفل به فرنسا في أخر يوم أحد من شهر مايو.

8 هدايا غير مكلفة لعيد الأم

أهمية الاحتفال بعيد الأم:

على الرغم من اختلاف اليوم المخصص للاحتفال بعيد الأم، فإن هناك اتفاق حول الهدف من الاحتفال به وتخصيص يوم مناسب لها كل عام، ويتمثل هذا الهدف في تقدير الأشخاص للدور العظيم الذي تقوم به الأمهات، من تضحية براحتها وسعادتها من أجل تحقيق مصلحة أبنائها، وفيه يقوم الأبناء بتقديم الهدايا لأمهاتهم وتقبيل أيديهن.

اقتراحات تنقذك من حيرة هدايا عيد الأم لماما وحماتك

ومكن الممكن تقديم الهدايا أيضًا للمعلمات والزوجات وأي امرأة لها فضل كبير علينا، حيث يعبر ذلك عن تقدير كبير واحترام وتوقير لدورهن طوال الوقت، وقد يعتقد البعض أنه عند مرور الوقت ومع تقدم الأم في العمر فإنها لا تحتاج إلى هدايا، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ، حيث أنها أصبحت بحاجة أكبر إلى الشعور بالتقدير والاحترام وتعتبر الهدية العينية في هذا اليوم أقل ما يمكن تقديمه لها.

 

موضوعات متعلقة:

أجمل أغاني عيد الأم لاحتفال يليق بست الحبايب

تاريخ عيد الأم الأصل والحكاية‏

اقتراحات رائعة تنقذك من حيرة هدية عيد الأم لماما وحماتك


قولى رأيك

تابعنا علي فيسبوك