ابرز الحميات الغذائية تطرفا بين النجوم.. ابرزهم كريستيان بيل

السبت , 3 فبراير 2018 ,11:27 ص
ابرز الحميات الغذائية تطرفا بين النجوم

أحيانًا يتطلب من الممثلين أدوارًا صعبة للغاية، بعضها قد يتطلب زيادة كبيرة في الوزن أو نقص الكثير من الوزن، لكن هذا الأمر قد يجعل بعض النجوم يترددون في قبول الدور أو رفضه خاصة لصعوبة نقصان الوزن أو زيادته لأن ذلك يتطلب منهم مجهودًا كبيرًا، كما أن ذلك قد يسبب خطرًا كبيرًا على الصحة خاصة أن الدور محدد بموعد يحتاج فيه أن يغير وزنه خلاله بسرعة، لكن أظهر بعض الممثلين عزيمة منفردة المثيل، أبرزهم كريستيان بيل ونجوم أخرين كثيرين تعرفوا عليهم في المقال التالي وما هو الرجيم الذي اتبعوه في خسارة الوزن.

كريستيان بيل:

أظهر النجم العالمي كريستيان بيل حرفيه شديدة في اكتساب الوزن وخسارته حسب طبيعة الدور الذي يقدمه، ومن أبرز الأدوار تطرفًا في خسارته للوزن دوره في فيلم "The machinist" حيث وصل وزنه إلى 55 كيلو جرامًا، ليلعب دور شخص هزيل للغاية ويعاني من الارق المرضي.

كان نظامه الغذائي ليخسر كل ذلك الوزن هو علبة تونة صغيرة أو تفاحة واحدة يوميًا وكوب من القهوة وماء، كما كان يمضغ الكثير من العلكة ويدخن الكثير من السجائر حتى يفقد شهيته تجاه الطعام وممارسة الرياضة، وبإستمراره على هذا الرجيم القاسي خسر في خلال 4 أشهر 55 كيلو جرامًا.

بعد عام واحد من دوره في الفيلم السابق استطاع بيل زيادة وزنه إلي 86 كيلو جرامًا ليؤهل نفسه لفيلم "batman begins"، ثم خسر وزنه مرة أخرى ووصل إلى 61 كيلو فى فيلم "rescue dawn" في العام الذي يليه، وزاد وزنه مرة أخرى ليصل إلى 103 كيلو جرامات عام 2013 بسبب فيلم "American hustle" وهو أقصى وزن وصل له، ليعود مرة أخرى بفيلمه الجديد إلى وزنه المتوسط 85 كيلو جراما فى فيلمه "exodus".



ماثيو ماكونهي:

أبرز النجم العالمي عزيمة منقطعة النظير من خلال دوره في فيلم "Dallas Buyers Club" حيث فقد 21 كيلو جرامًا من وزنه ليؤدي دور راعي بقر يكره المثليين كرهًا شديدًا، ثم يعلم في يوم ما أنه مصاب بمرض الإيدز.

يقول ماثيو ماكونهي: "كان علي فقدان الكثير من وزني لأن ذلك الرجل وجد في الواقع، لم أكن لأفعل ذلك من أجل إعلان تسويقي مثلًا، أنا لا أجازف بخسارة ثلاثين كيلوجرامًا من وزني لو لم تكن تكن القصة حقيقية".

جاريد ليتو:

أتبع جاريد ليتو حمية غذائية مكونة من بضعة لقيمات صغيرة من الخضروات من أجل دوره في فيلم " Requiem for a dream"، حيث تطلب منه دوره خسارة 28 باوند من وزنه، وبعدها بعدة سنوات اتبع ليتو حمية غذائية لاكتساب الوزن من أجل القيام بدوره في فيلم "Chapter 27" حيث زاد وزنه ليصل إلى 60 باوند وقد تسبب ذلك بإصابته بمرض النقرص وعدم قدرته على الحركة لمسافات طويلة واضطراره لاستخدام كرسي متحرك.

واستطاع مرة أخرى أن ينقص وزنه إلى 40 باوند ليؤدي دوره في فيلم "Dallas Buyers Club" عن طريق الامتناع عن تناول الطعام، وعلق قائلًا " لقد غيرت الطريقة التي اسير بها والتي اجلس بها والتي افكر بها".  

جوانا هيل:

فى عام 2014 فقد جوانا حوالى 20 كيلوجرامًا من وزنه الذي كان يقرب من 125 كيلو جرامًا، ولكنه سرعان ما عاد لبدانته مرة أخرى حاليًا فوصل وزنه إلى ما يقرب من 135 كيلو جرامًا، مما أثار قلق أصدقائه والمقربين له خوفا على حياته.

ويقول أحد الأصدقاء المقربين له: "إن جوانا يلتهم الأكل بتهور وبشراهة كبيرة"، ويكمل حديثه قائلًا إن الفرصة ما زالت لدية لكي يخسر وزنه قبل أن يصاب بعواقب السمنة الوخيمة.


مواضيع متعللقة:
فوائد الشاي الاخضر للرجيم

10 نصائح لفقدان الوزن سالى فؤاد

4 عادات هتخسسك من غير دايت ولا حركة